عرض النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الإقامة
    Tripoli, Lebanon
    المشاركات
    0

    إفتراضي محمد غلاييني في ثلاثة مواويل على أسطوانات كولومبيا

    ما زلنا مع مكتبة جامع الأسطوانات شارل وولف التي انتقيت منها لهذا الموضوع أسطوانتين لمغن بيروتي يدعى محمد غلاييني (يختلف عن إبراهيم غلاييني الذي سجل لشركة غراموفون في حملاتها الأولى في بلاد الشام)، وهو كما يبدو ذو صوت قوي لا بأس به من حيث الأداء أحببت أن أشارك في المنتدى ما وجدته من تسجيلاته التي لم أعثر على غيرها في أي مكان آخر. والأسطوانتان تعكسان مدرستين مختلفتين في الأداء إن شئنا القول، أولاهما المدرسة المصرية في موال أعرج هو "حرمت يا قلبي الحب على شانه" والثانية المدرسة الشامية في موالين بغداديين هما "يا خليل حسنك على شمس المحاصل نار" و"يا مالك القلب ما لي في بعادك راح". ولم يسلم غلاييني من آفة رافقت عدداً من مغني المواويل وما زالت في ازدياد للأسف، وهي كسر بعض أبيات الموال المغنى (كما هو الحال في البيت الأول من الموالين الأولين). ومع أنّ بعض هذه الكسور يمكن إصلاحها (مثل وضع "خلّ" بدل "خليل" في الموال الثاني)، إلا أن بعضها قد يكون ناجماً عن خطأ من واضع كلمات الموال لعدم إلمامه بقواعد كتابته أو ممّن تناقلوه مشافهة عبر العصور خصوصاً في الموروثات الشعبية. وعلى أيّة حال، فقد أعجبني أداء المغني للمواويل الثلاثة مع أنه لا يرقى في اعتقادي إلى من تخصصوا في أداء كلا اللونين (وغيرهما) معاً، عنيت بالذكر تحديداً محيي الدين بعيون.
    والأسطوانتان مسجلتان لشركة كولومبيا في حملة بيروت في نهاية العشرينيات، والجودة ممتازة كالعادة مع إجرائي بعض التنقية للصوت. ولا أدري أأضع الموال المصري في القسم المصري والمواويل البغدادية في القسم الشامي أم أضع كليهما في الأخير، ولكني آثرت هذا الخيار حتى لا تتبعثر المواد كما اخترت تصنيفي للأعمال على حسب جنسية مؤديها لا على حسب القسم الذي تنتمي إليه مع العلم أن المؤدي هنا لا يفصل كثيراً بين المدرستين.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الإقامة
    USA
    المشاركات
    0

    إفتراضي

    the evolution of singing style in beirut is something to be looked in to. stark changes from the days of farajallah baida to the later generations.. this singer sounds like he is caught in the middle; i hear elements of the old school here, plus some newer contrasts

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الإقامة
    Tripoli, Lebanon
    المشاركات
    0

    إفتراضي

    That guy's voice and technique is nowhere to be compared with Farjallah's, the latter knowing his voice's limits and solely concentrating on the Levantine repertoire (with the exception of some 3awalmi-style taqatiq without further crossing the borderline and recording something he in fact wouldn't be performing in front of a real audience). I may add that Ghalayini was most probably used to perform Baghdadi mawwals as we can gather from the second disk I posted, but was not comfortable enough when singing the Egyptian-style mawwal, unlike Ba'youn whose long stay in Egypt among many notable singers (and musicians) has made him acquainted with their repertoire even to the extent of singing fully-fledged adwar.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الإقامة
    USA
    المشاركات
    0

    إفتراضي

    youre right, i wouldnt compare his vocal ability with farajallah, but rather the style and techinque. and speaking of baghdadi style, i've noticed a lot of baghdadi type mawaweel across the early bilad al sham singers. farajallah, ahmad el sheikh, abdel fatah el qabbani, etc.. i even have farajallah singing tala'a min beit abuha (which ill post soon hopefully). curious as to what the musical scene looked like so far back with iraqi influence permeating through the levant, while egyptian art was making its way north to syria and beirut..

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الإقامة
    Tripoli, Lebanon
    المشاركات
    0

    إفتراضي

    I get your point and totally agree with what you've stated. To be honest, I truly value each and every early Baida record I get, not only because of Baida's voice (which I undoubtedly appreciate) but because he and his brothers were trying, in a semi-amateurish way, to convey an image of what was sung at their era as they were the ones who would decide what to record without that being dictated onto them by some higher authority (them being the company owners), which gives us a (slightly) clearer image about the Levantine Wasla (if we could refer to it as such) than the one distorted and disassembled by record companies in Egypt.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الإقامة
    USA
    المشاركات
    0

    إفتراضي

    إقتباس المشاركة الأصلية بواسطة Riad مشاهدة مشاركة
    but because he and his brothers were trying, in a semi-amateurish way, to convey an image of what was sung at their era
    i couldnt agree more. there were only a handful of recording pioneers from beirut at the time (though very notable). if not for them we wouldnt have any grasp of how music existed in their era.

قوانين المشاركة

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •